Thursday, June 24, 2010

نصائح عملية للموظف المصري ـ لا تعاتب ولا تشكو

دعونا نتفق على أننا نقضي ما لا يقل عن 8 ساعات يوميا في العمل، وهو وقت لا نقضيه مع آخرين مقربين إلينا، ودعونا نتفق على أن الكمال للـه تعالى وحده، ودعونا نتوافق على أنّ الخطأ دليل العمل، فمن لا يعمل فهو لا يخطئ، موافقون؟ موافقون.

ازاي تتصرف مع خطأ زميلتك في العمل؟ أو زميلك؟ ماذا عن خطأ مديرك؟ أو موظف تابع لك إداريا؟
إجابة السؤال ده مرتبطة بالتدوينة السابقة (نصائح عملية للموظف المصري ـ لا تنغلق) وخلاصتها أن يحرص الموظف الناجح على إتاحة الباب مفتوحا أمام زملاء العمل ومدراءه ومرؤوسيه لإبداء ملاحظة أو تعليق أو انتقاد.

هذا الباب المفتوح سيجنب كافة الأطراف أضرار المشاحنات والعتاب والشكاوى، وسيحافظ على الابتسامة على شفاه كل الموظفين.

ورغم كل هذا فإنني أتصور أن الموظف الذكي لا يحتاج إلى معاتبة أحد، أو إلى الشكوى من أحد، فإذا كنت متعاونا مع زملاءك ملتزما بأداء واجباتك الوظيفية كما ينبغي مستمعا لآراء الجميع فمم ستشكو؟

تعالوا مرة أخرى نأخذ الجانب الآخر من الطرابيزة، وهم المدراء، هل تعتقد أن مديرك يحب أن يراك تدلف إليه بشكوى من زميل؟ أم تراه يحب أن تدخل إليه بدراسة لمنتج جديد أو إتمام صفقة جديدة؟

ليس معنى كلامي أنه لا يوجد ما يستحق الشكوى، ولكن الذكاء في التعامل الحكيم مباشرة مع زملاء العمل، وهو ما ينتج عن تعاملك أنت معهم بشكل لائق ومحترم يدفعهم لاحترامك حتى ولو اختلفوا معك.

No comments:

Post a Comment